منتدى المهدي الحقيقي وهو مصري المولد خطفته الشياطين الى المغرب
اهلا زائرنا الكريم ..ا
لمنتدى منتداك لن تخسر شيئا ان تسجلت باي اسم 


ويكفي في حالة عدم وجود بريد الكتروني لديك فقط الادلاء باي عنوان الكتروني بهذه الصيغةaaaa@aaa.com
وسيكون حسابك نشيطا حتى ولو رايت انه بالضرورة يجب تنشيط حسابك من طرف المدير لكن تذكر اسمك المستعار وكلمة السر التي ادخلتها.

وشكرا على تعاونك ومساهماتك القيمة.
المواضيع الأخيرة
» عاجل ,,,,مطلوب مشرفين ومدير لهذا المنتدى
الجمعة مارس 17, 2017 10:41 pm من طرف أبو البقاع

»  رحله بلا عوده
الجمعة مارس 17, 2017 7:57 pm من طرف أبو البقاع

» سؤال مهم لمن يعرف التاريخ البشري
الجمعة مارس 17, 2017 7:53 pm من طرف أبو البقاع

» المهدي المنتظر هو المسيح المنتظر هو عيسى بن مريم في ميلاده الثاني هو مكلم الناس,هو إمام الزمان وقطبه
السبت ديسمبر 24, 2016 7:34 pm من طرف ahmed2016

» مِدونة المُعَزِّي
الجمعة ديسمبر 23, 2016 3:37 pm من طرف ahmed2016

» حلم غريب
الأحد نوفمبر 20, 2016 3:13 pm من طرف ahmed2016

» منتدى جديد - أطواق النجاة من بحار الفتن
السبت أكتوبر 22, 2016 4:32 am من طرف هاني

» رؤى عن زلزال
الجمعة سبتمبر 09, 2016 10:53 am من طرف زائر

» أنا في شكـٍ وحيره
الأربعاء أغسطس 31, 2016 7:19 pm من طرف ahmed2016

بحـث
 
 

نتائج البحث
 

 


Rechercher بحث متقدم

المتواجدون الآن ؟
ككل هناك 6 عُضو متصل حالياً :: 0 عضو مُسجل, 0 عُضو مُختفي و 6 زائر :: 2 عناكب الفهرسة في محركات البحث

لا أحد

أكبر عدد للأعضاء المتواجدين في هذا المنتدى في نفس الوقت كان 101 بتاريخ الثلاثاء أكتوبر 11, 2016 4:02 am
دخول

لقد نسيت كلمة السر

تدفق ال RSS


Yahoo! 
MSN 
AOL 
Netvibes 
Bloglines 



وش القصه ....

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل

default وش القصه ....

مُساهمة من طرف لوحة في الأربعاء أبريل 01, 2015 2:07 am

بسم الله الرحمن الرحيم 
احد يفهمني ايش اللي يصير معي وخاصه المعبرين هل احد مرت عليه هاذي الحاله 
ارى رويا فيها تفاصيل كثيره ثم بعدما استيقظ انسى كل شي لا اذكر ولا شي 
قبل فتره رايت رويا فيها معلومات عن المهدي ثم نسيتها كلها 
ثم الان رايت رويا عن ايه قرانيه تعجبت من تفسيرها في الحلم كيف لم أفكر ان تفسيرها 
هكذا وأنها كانت تقصدني هذه الايه 
وعندما صحيت لم اذكر الايه ولا التفسير ابدا ولكن كنت في اثناء الرويا اقول كيف لم افهم 
تفسيرها وكيف لم اعرف انها تقصدني
هل مرت هذه الحاله على احد
avatar
لوحة
عضو جديد
عضو جديد

عدد المساهمات : 4
نقاط : 83306
السٌّمعَة : 10
تاريخ التسجيل : 16/03/2015

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

default رد: وش القصه ....

مُساهمة من طرف لوح في الأربعاء أبريل 01, 2015 2:09 am

ليه انتي ياآخت مشاعل من بين مخاليق الله الي تشوفين رؤيا عباره عن مسلسلات وحكايا من قصص الشعوب.ليه حنا ماتجينا روئ مثلكم والناس الي نعرفهم ومجتمعنا المحيط بنا تساله تقول شفت رؤيا يقول لا .. ليه انتم فقط من يتنزل عليهم الروئ ليه ...

على فكره تاليف الرؤيا ابسط منه مافيه مثل قولتك سلام عليكم وفي نهاية مسلسل الرؤيا يموت البطل متاثرا بالوهم بعد ان يجعلها رمادا

مابني على باطل فهو باطل باطل.

العقيده والدين لاتبنئ على الرؤى والاحلام المنزليه...تبنئ على قال الله وقال رسوله فقط فقط
avatar
لوح
عضو جديد
عضو جديد

عدد المساهمات : 3
نقاط : 83303
السٌّمعَة : 10
تاريخ التسجيل : 16/03/2015

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

default رد: وش القصه ....

مُساهمة من طرف لوحة في الأربعاء أبريل 01, 2015 2:10 am

تعرف ايشش عقاب من يكذب في الروىء ويقوم بالتأليف يربط مابين شعيرتين يوم القيامه 
انا اقسم بالله لم اولف مسلسلات كما اتهمتني وكل ما اقوله صحيح 
واذا كُنْتُمْ لاترون روىء هاذي مشكلتكم مو مشكلتي 
الله اعلم ليشش تجيني روى 
لا اعلم 
يمكن لاني أفكر في هذه الاشياء ممكن تكون حديث نفس ممكن تكون روى صادقه من الله 
لا اعلم 
لكن لايمكن ان يقرر الناس حياتهم والأحكام على روىء انا لا أؤيد ذلك 
فلا تنكر ماقاله نبينا عن الروىء 
ًٍا المهم الله يسامحك هاذي إيماءات منك اني كذابه انا أقسمت بالله لم اكتب الا ما أشاهد 
ولكنى أرجح ان اغلب الروى حديث نفس او من التفكير في موضوع معين
avatar
لوحة
عضو جديد
عضو جديد

عدد المساهمات : 4
نقاط : 83306
السٌّمعَة : 10
تاريخ التسجيل : 16/03/2015

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

default رد: وش القصه ....

مُساهمة من طرف لوح في الأربعاء أبريل 01, 2015 2:11 am

صادقه ماكذبتك لكني مستغرب فقط من كثرت الروئ الذي تنزلوها... حتى يوسف عليه السلام لم يبني عقيدته وايمانه بالله على الرؤيا ... كانت مضمون رؤياه الملك فقط...

الرسول عليه السلام قال مبشرات لدين وعزته ماهو للاشخاص والفتن .. حتى التمس البعض منهم وبعضهم ينتظر يلتمس وبلحق بلجماعه ههههههههه لانها صارت عدوه
avatar
لوح
عضو جديد
عضو جديد

عدد المساهمات : 3
نقاط : 83303
السٌّمعَة : 10
تاريخ التسجيل : 16/03/2015

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

default رد: وش القصه ....

مُساهمة من طرف لوحة في الأربعاء أبريل 01, 2015 2:12 am

والله مدري وش تقول بس المهم الرويا لايبنى عليها اي حكم ًٍاو اي شي لسنا أنبياء روءاهم وحي 
نحن بشر عاديين يمكن كل هذه الروىء حديث من النفس او   من الشيطان 
لكن لا ينبغي ان نأخذ بها 
انا ارى روى كثيره جداً لكن لا اهتم بما فيها 
هل تصدقون  اني قبل اي شخص يتوفى من القرايب تاتيني رويا 
هل تصدقون ان بعض ما يحصل لي في عملي وحياتي العامه اراه في احيان كثير 
لا اعلم مالسبب 
لكن الروى التي ارى انها عامه لم أعد اكتبها ولن اكتبها ابدا لانها تودي الى فتن 
لان فيه ناس تبني حياتها على الروى 
ً هذا والله المستعان ،،،،، (:
avatar
لوحة
عضو جديد
عضو جديد

عدد المساهمات : 4
نقاط : 83306
السٌّمعَة : 10
تاريخ التسجيل : 16/03/2015

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

default رد: وش القصه ....

مُساهمة من طرف لوح في الأربعاء أبريل 01, 2015 2:13 am

ﻟﻜﻦ ﺍﻟﺮﻭﻯ ﺍﻟﺘﻲ ﺍﺭﻯ ﺍﻧﻬﺎ ﻋﺎﻣﻪ ﻟﻢ ﺃﻋﺪ ﺍﻛﺘﺒﻬﺎ ﻭﻟﻦ ﺍﻛﺘﺒﻬﺎ ﺍﺑﺪﺍ ﻻ‌ﻧﻬﺎ ﺗﻮﺩﻱ ﺍﻟﻰ ﻓﺘﻦ  ﻻ‌ﻥ ﻓﻴﻪ ﻧﺎﺱ ﺗﺒﻨﻲ ﺣﻴﺎﺗﻬﺎ ﻋﻠﻰ ﺍﻟﺮﻭﻯ 

جزاك الله الف الف الف خير ...والله تفعلين خدمه في نفسك ومجتمعك وآمتك...
avatar
لوح
عضو جديد
عضو جديد

عدد المساهمات : 3
نقاط : 83303
السٌّمعَة : 10
تاريخ التسجيل : 16/03/2015

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

default رد: وش القصه ....

مُساهمة من طرف لوحة في الأربعاء أبريل 01, 2015 2:14 am

طيب ع راحتكم ي أمتي ومجتمعي اذا جاكم مشكله مالي شغل يمكن تلقون الحل في الرويا 
او خطر تنبهكم عنه رويا أنتم حرين مو دايم بتلقون شخص رواءه صادقه 
والا نسيتو قصة ملك مصر عندما فسر رؤيته يوسف عليه السلام 
وقال لهم ادخروا الطعام لان راح تجي مجاعه سبع سنوات 
و أنجاهم الله من هذا الشي بسبب رويا 
انا احب بلدي السعوديه جداً وأخاف عليها واحب الاسلام والمسلمين 
لن افصح عن اي رويا فيها شر علشان ما احد يفسرها 
لكن كل الروىء التي أراها سهود ومهود وبشرى وازدهار 
لا تخافون مني 
الله يحفظ بلدنا وبلاد المسلمين
avatar
لوحة
عضو جديد
عضو جديد

عدد المساهمات : 4
نقاط : 83306
السٌّمعَة : 10
تاريخ التسجيل : 16/03/2015

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

default المهدي ينتظر موافقة زوجته

مُساهمة من طرف كذبة إبريل في الأربعاء أبريل 01, 2015 2:16 am

السلام عليكم
كيف حالكم ؟

بارك الله في منتداك يا نوف1 .. اعذريني لتأخري عن الموعد    ميمونة

أروي لك شي جديد .. دون دفع غرامة !
رأيت ... أن المهدي عزف عن الزواج لمدة ما يزيد عن 4 مليار سنة "ربما تعني 4 سنين"
لكن من فتحة عجيبة أو من باب صغير .. خرج أرنب مسرعاً .. فتبعثه فتاة صغيرة وجميلة .. لكنه إختفى ... ثم إختفى الباب .. لكن حين عودته إنفتح الباب من جديد .. و هذه المرة تبعته في الخارج .. و إختفى .. و بقي يظهر لها و يختفي  .. و هي تبحث عنه و تنادي بأعلى صوت : عمي أرنوب .. عمي أرنوب .. و العجيب .. كأنها تسمع صوته .. و يقول .. لست عمك .. تعالي يا وردتي .. و هي تبحث .. تبحث ... إلى أن فاجأها غراب أبيض اللون .. منقاره مشتعل .. لكن فقط مشتعلة و لا تتمدد .. أخيراً وقع في بالها أن تسأله عن أرنب مر هاهنا .. فسألته : عي غراب .. هل رأيت أرنباً عجيباً مر من هنا ؟ .. هنا لم يعرها الغراب أي إهتمام .. و كأنه يتأخر في الإجابة ... فعودة سؤالها .. فقال لها : العجيب هنا هو أنت .. ففي هذه المملكة لا يوجد البشر .. فقالت له: كيف لم أفهمك، ثم عاود لها .. لم لم تسألي نفسك كيف جئت هنا قبل أن تسألي أين ذهب الأرنب .. و هو معروف .؛ لا يعرف له مقر ... فقالت له : الثعلب من لا يعرف له مقر .. هنا نظر إليها نظرة عميقة .. فتنفس ... شهيق ... زفير ... شهيق، فقال : لا بد أنك لم تعلمي بعد في أي ورطة أنت فيها ... قالت له : أجبني عن الأرنب و فقط .. و كأنها لم تعر للغراب اهتماماً .. زيد إجابة إستهزاء. .. هنا تغير لون الغراب .. وقال لها ستظلم بعد ساعات .. تستطيعين المشي إلى تلك التلال هناك .. قد تجدين صاحبك الأرنب.. قال هكذا مبتسماً .. و طار بعيداً .. لكن ترك حقيبة كانت معه .. هنا أصبحت صديقتنا تبحث عن إثنين ....

فعلاً كما قال لها الغراب .. بعد بضع ساعات .. وصلت إلى سفح تل فجلست إلى شجرة كبيرة .. و بدأ وجهها في طرح أولى تساؤلها، أين سأبيت .. و كتف أعود لأسرتي ... فقالت : كم أن غبية ... كان علي أن انتبه لمنبه الغراب .. أو اسألة عن كيفية الرجوع .. لكن بقيت صورة الأرنب في مخيلها و عن سبب ضهوره و اختفائه المفاجئ .. ثم بدأت تطرح نفس الأسئلة حول الغراب و ماهية نوعية الورطة .. إلى أن خالدها النوم.

فجأة، استيقظت فتاتنا بعد نوم و حلم تبين أنه ازعجها .. لكن .. ما إن استيقظت .. اندهشت، كيف هي نائمة فوق سرير .. هنا دخل سنجاب و سنجابة .. و قدما لها وجبة الفطور .. ثم اندهشت لحجمهم الكبيرين ... و سألتهما عن الأرنب و الغراب .. خرج السنجاب دون أن يتكلم ... فقط بإشارة إلى زوجته أن تعتني بها ريثما يعود .. ثم حين خرج فاجأت السنجابة فيفي الفتاة بقولها .. لسنا أكبر هجماً .. بل بعد نومك ... فعاودت لها الحكاية من الألف إلى الياء.
كما أنها قالت لفتتنا .. تتحدث عن الأخريين .. ربما لن تلتقي بهما بسرعة ... لكن في مملكتنا تلتقين في طريقك بناس خيرٍين .. قد تحتاجي اليهم .. فلا تكوني متهورة كما وقع مع الغراب الذي هي أيضاً تجهل عنه. إذا.. بدأت صديقتنا في المشي قاصدة سفح الجبل لتلتقي بسلحفاة عند صخرة كبيرة و بها عدد كبير من النحل و الفراش ... صخرة نصفها خضراء و نصفها قمحي.
جاءت صديقتنا عند السلحفاة .. فسألتها عن الغراب أولاً .. ابتسمت السلحفاة و قالت .. هناك غربان في هذه المملكة .. فعن أي غراب تبحثين بإسمه ؟ .. تذكرت صديقتنا نصيحة السنجابة بأن هناك نص أخيار يساعدونها .. فقالت لها إنه الغراب الأبيض الذي يتلون .. ابتسمت السلحفاة أيضاً لكن هذه المرة بقولها كيف تبحثين عن غراب يتلون .. و ليس هناك في هذه المملكة .. غراب يتلون. ..بدهشة أجابت صديقتنا "التي سأسميها عنوبة في النص".
عنوبة : و لكني رأيت بأم عيني ما رأيت .. و هي تلك حقيبته، و أن ابحث عنه لأعتذر منه، و لكني في الحقيقة ابحث عن أرنوب
سلحفاة : التزمي الحذر في طريقك .. فالسنجابة طيبة .. لكنها بمستوى بسيط . في هذه المملكة هناك أيضاً الشريرون. و سأعطيك فراشة و نحلة، يكونون إن شاء الله عونا إلى أن تصلي إلى كذا مكان،
و
ناولتها خوذة و بعض الاغراض و بدأت في التأمل .. كأنها اثقلت .. فبدأت تبحث عن حل .. للرجوع .. فبدأ قلبها يخفق نحو المجهول.
لكن لحسن حظها .. في هذه اللحظة .. جاءت عصفورة بعد أن اقنعتها النحلة في مساعدة عنوبة.

على العموم، نسيت عنوبة لفترة وجيزة ... حالها و المغامرة التي هي لا تعرف نهايتها .. بمرافقة اصدقائها الذين اطلعوها بدورهم على أسرار فريدة ، إلى أن وصلت إلى بحيرة قرب منعطف جبلي يخيم عليه الضباب.

جلست عنوبة تلتهم بشراهة و تذوق كل الأطباق و الأكل الذين كان عندها .. فالطريق كانت وعرة و طويلة.
ثم جلست .. تنظر إلى الجبل المظلم . فبكت .. و هي تقول ماذا عن عائلتي الأن .. لابد أنهم قلقون و لا يعلمون ما حل بي  .. هنا فجأة ضهر الأرنب من بعيد .. حين جاءت تنهض إختفى من جديد .. لكن الجديد هذه المرة أن عثرات عنوبة على أثار أقدامه ... عادت إلى جنب البحيرة .. لترتاح و تنم إلى الغد.

نهضت عنوبة باكراً .. في الصباح .. و رأت جماعة كبيرة من بعض الحيوانات ينظرون إليها .. و مندهشون م جنسها بالنسبة للبعض .. ثم سألتهم عن أنها كانت بصحبة الأرنب .. و أنها تاهت عنه، هذا زاد من دهشة الحاضرين .. فأشارت الفراشة لعنوبة بأن لا تكذب .. أي أنهم لطفأء .. فأجابها صرصور (سندوباخ) كان مستلقيا جوار الشجرة : لا داعي للحرج .. فهذا طبيعي .. و تبعتك في الليلة الفائتة و أنت في نومك تتكلمين .. و قد استمعت .. و ماذا إن قررت أن انضم إليك و اريك طريقاً مختصراً تصلين به إلى مكان الأرنب ..
ملمحاً اياها .. أن الأرنب يعرفه جيداً .. و هو أستاذ و دكتور .. لكنه يختفي بسرعة .
وافقت عنوبة .. لكنها لم تكن راضية بكون الطريق المختصر .. هو الحال .. لكنها اوثقت في الفراشة و النحلة و كان هذا كاف لها  أن توافق دون ممانعة ... و لهذا قررت أن تباغته بسؤال حول الغراب
عنوبة : قل لي يا قاهر الصراصير .. ماذا تعرف عن الغراب ..
سندوباخ : عن أي غراب تتكلمين
عنوبة : كلمني عن أنواع الغربان  و عددهم في مملكتكم.
سندوباخ : ماذا أقول لك .. في مملكتنا ... ليس هو الحال في مملكتكم  
عنوبة : ما الفرق بينهم
هنا أراد أن يتجنب الجواب لغرض في نفسه
سندوباخ : الفرق ربما في الأبعاد .. لكن .. لا استطيع أن أقول لك جازماً ... فلنا عودة للموضوع بالتأكيد ... ثم قال : كل ما استطيع قوله الأن .. أنت في تجربة فريدة .. و لكل موضوع موضع .. لا ترهقي نفسك الأن .. لكن لي نصيحة عملية و للتسلية .. ابحثي عن الأرنب و الغراب في مخيلتك أولاً .. و لتتذكري .. أما حكاية الغربان .. فالمعروف إن الغربان الموجودة في المملكة .. ليس فيها

هنا ارتبكت عنوبة .. استنتجت أن الغراب غريب الأطوار .. و ما قل و دل .. أينما كمدينة وجدت قرب بركان .. فالغراب المتلون يوجد قربها .. هذا ما سنعرفه بعد إستهتار الصديقة عنوبة به .. و لا مبالاتها .. لكنها في نفس الوقت .. كأنها ولدت من رحم الحياة .. لترتب فوضى الروح التي انتابتها في تجربتها تلك ...

وصلت صديقتنا عنوبة إلى المكان المحدد في وقت مبكر . 
سندوباخ : هنا انتهت مسيرتي معك .. لأعود ..
عنوبة : أشكرك، على المساعدة، إذاً غداً سيكون هنا الموعد مع الأرنب ؟
سندوباخ : نعم .. عدة يبدأ المحاضرة مع التاسعة صباحا .. أما الغراب فأنصحك أن تفتحي الحقيبة .. لكن بعد أن تصلي إلى الهدهد  .. احذري من الهدهد الرمادي ..
عنوبة : ماذا تقول ؟ و ما حكاية الهدهد . حل يعرف مكان الغراب
سندوباخ : نعم انسي حكاية الغراب الأن .. فكري في الهدهد . وداعا
اندهشت عنوبة من قفزة قاهر الصراصير .. و ذهابه بعيداً .. دون أن ينتظر أن تلقيه السلام .. فغضبت في نفسها ... و استدركت .. ماذا إذا كان الصرصور من الأشرار .. فتنبهت لوجود الفراشة و النحلة .. لكن ما زاد الدهشة .. تغير لون إافرشة .. فنظرت إليها الفراشة .. و اشارت لها أن الأمر عادي و هي عايدة تغير لونها مرة فمرة .. هنا كانت النحلة في الجبل لتجمع شيئاً من المقويات .. إلى أن عادت
عنوبة : ما رأيكما في ما إقترحة الصرصور .. حل ممكن غداً أجد الأرنب هنا ؟
اليمخور : لا يهمني أمر الصرصور الأن .. ما يهمني .. أني احضرت لك عسلاً  .. هناك عائلة لي تسكن في ذلك المكان
عنوبة : شكراً، و أنت يا فراشة
فراشة : أمر الصرصور يحيرني .. فهو مقتنع أنه يحمل معرفة في كيفية عودتك إلى مملكتك ..
اليمخور : لكن يا فراشة .. حل تعلمين أن قاهر الصراصير .. يعرف كثيراً من الأسرار التي نجهلها ربما .. و لكل اسطوله
فراشة : و ما معنى أنه ينصح عنوبة للذهاب عند الهدهد .. و الهدهد إذا ما رآني سيلتهمني لا محالة
عنوبة : لم ارتاح للصرصور ...
اليمخور : يا فراشة .. لنترك هذا القول الآن .. غداً ربما جاء الأرنب و تنتهي الحكاية
تنبه اليمخور إلى الفراشة المرافقة .. كونها غيرت لونها .. لكنه تدارك الأمر بأنه تعبان .. فانتهت الجلسة .. و خالد كل إلى نومه

في الصباح الباكر .. استيقظت عنوبة متأخرة .. لكنها تفاجأت بشعب متجمهرة ... و حضور هام لمجموعة من الحيوانات 
فبدأت تبحث عن اليمخور فوجدته ميتاً ... أما الفراشة .. فلم تراها ... فبدأت في البحث بين الحضور ... إلى أن تفاجأت مرة أخرى بإختفاء الأرنب الذي وثب وثبة كبيرة عند انتهائه من المحاضرة الاسبوعية .. فإختفى عن الانظار .. بكت عنوبة على اثر فقدان صديقها اليمخور .. و إختفاء الفراشة ...
فعادت إلى موقعها فوجدت المفاجأة الكبرى ... اختفت حقيبة الغراب ....


عدل سابقا من قبل كذبة إبريل في الأربعاء أبريل 01, 2015 2:17 am عدل 1 مرات (السبب : يتبع .. يتبع)
avatar
كذبة إبريل
عضو كريم
عضو كريم

عدد المساهمات : 10
نقاط : 81820
السٌّمعَة : 10
تاريخ التسجيل : 31/03/2015

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

default رد: وش القصه ....

مُساهمة من طرف ألواح في الأربعاء أبريل 01, 2015 3:13 am

[ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذه الصورة] وش هاذي قصه والا مسلسل والا رويا 
لو نجيب اكبر محلل ًمفكك رموز لم يقدر ان يفك 
مافي هذه الرويا 
بسم الله الرحمن الرحيم 
حوالينا ولا علينا
avatar
ألواح
عضو جديد
عضو جديد

عدد المساهمات : 1
نقاط : 83301
السٌّمعَة : 10
تاريخ التسجيل : 16/03/2015

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

default رد: وش القصه ....

مُساهمة من طرف ميمونة في السبت أبريل 04, 2015 3:43 pm

لوحة كتب:بسم الله الرحمن الرحيم 
احد يفهمني ايش اللي يصير معي وخاصه المعبرين هل احد مرت عليه هاذي الحاله 
ارى رويا فيها تفاصيل كثيره ثم بعدما استيقظ انسى كل شي لا اذكر ولا شي 
قبل فتره رايت رويا فيها معلومات عن المهدي ثم نسيتها كلها 
ثم الان رايت رويا عن ايه قرانيه تعجبت من تفسيرها في الحلم كيف لم أفكر ان تفسيرها 
هكذا وأنها كانت تقصدني هذه الايه 
وعندما صحيت لم اذكر الايه ولا التفسير ابدا ولكن كنت في اثناء الرويا اقول كيف لم افهم 
تفسيرها وكيف لم اعرف انها تقصدني
هل مرت هذه الحاله على احد


يحدث مثله كثير انا عدة مرات لا اتذكر الرؤيا وقبل مده شاهدت رؤيا طويله ولم اتذكر الا المقطع الاخير وهو قتل القذافي بالسيف وكم رؤيا اشاهد احداث كبيره وعند اسيقاضي من النوم انساه ولااذكر منها شي واتذكر احدى الرؤى
قلت فيها بيت شعر وعند قمت من النوم لا اذكره وغيرها كثير هذه حاله اظن الجميع مر بها والله اعلم
avatar
ميمونة
عضو متميز
عضو متميز

عدد المساهمات : 77
نقاط : 88406
السٌّمعَة : 10
تاريخ التسجيل : 28/01/2015

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة


 
صلاحيات هذا المنتدى:
لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى