منتدى المهدي الحقيقي وهو مصري المولد خطفته الشياطين الى المغرب
اهلا زائرنا الكريم ..ا
لمنتدى منتداك لن تخسر شيئا ان تسجلت باي اسم 


ويكفي في حالة عدم وجود بريد الكتروني لديك فقط الادلاء باي عنوان الكتروني بهذه الصيغةaaaa@aaa.com
وسيكون حسابك نشيطا حتى ولو رايت انه بالضرورة يجب تنشيط حسابك من طرف المدير لكن تذكر اسمك المستعار وكلمة السر التي ادخلتها.

وشكرا على تعاونك ومساهماتك القيمة.
المواضيع الأخيرة
» عاجل ,,,,مطلوب مشرفين ومدير لهذا المنتدى
الإثنين سبتمبر 25, 2017 12:48 pm من طرف هاني

»  رحله بلا عوده
الجمعة مارس 17, 2017 7:57 pm من طرف أبو البقاع

» سؤال مهم لمن يعرف التاريخ البشري
الجمعة مارس 17, 2017 7:53 pm من طرف أبو البقاع

» المهدي المنتظر هو المسيح المنتظر هو عيسى بن مريم في ميلاده الثاني هو مكلم الناس,هو إمام الزمان وقطبه
السبت ديسمبر 24, 2016 7:34 pm من طرف ahmed2016

» مِدونة المُعَزِّي
الجمعة ديسمبر 23, 2016 3:37 pm من طرف ahmed2016

» حلم غريب
الأحد نوفمبر 20, 2016 3:13 pm من طرف ahmed2016

» منتدى جديد - أطواق النجاة من بحار الفتن
السبت أكتوبر 22, 2016 4:32 am من طرف هاني

» رؤى عن زلزال
الجمعة سبتمبر 09, 2016 10:53 am من طرف زائر

» أنا في شكـٍ وحيره
الأربعاء أغسطس 31, 2016 7:19 pm من طرف ahmed2016

بحـث
 
 

نتائج البحث
 

 


Rechercher بحث متقدم

المتواجدون الآن ؟
ككل هناك 5 عُضو متصل حالياً :: 0 عضو مُسجل, 0 عُضو مُختفي و 5 زائر :: 1 روبوت الفهرسة في محركات البحث

لا أحد

أكبر عدد للأعضاء المتواجدين في هذا المنتدى في نفس الوقت كان 134 بتاريخ الثلاثاء أغسطس 01, 2017 2:11 am
دخول

لقد نسيت كلمة السر

تدفق ال RSS


Yahoo! 
MSN 
AOL 
Netvibes 
Bloglines 


سحابة الكلمات الدلالية

المهدي  


منهم ابناء رسول الله

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل

default منهم ابناء رسول الله

مُساهمة من طرف طائر السماء في الأحد فبراير 08, 2015 10:26 pm

ابناء رسول الله صلى الله عليه وسلم

بسم الله الرحمن الرحيم

الكثير الان لم يسأل .. لماذا الشيعه تغالي في مسئلة الحسن او الحسين او فاطمة او علي رضي الله عنهم .. هل القضية سوء فهم .. هل لهذا الغلوا اسباب نحن لا نعرفها .. هل وراء القضية سر .. لماذا الشيعه تقول للحسن والحسين ابن رسول الله صلى الله عليه وسلم .. ولا تقول ذلك لبقة ابناء بنات رسول الله صلى الله عليه وسلم ومعرف ان عدد بنات رسول الله صلى الله عليه وسلم اربع او خمس وكلهن تزوجين وانجبين اطفال .. هل سيده نساء الدنيا بعد مريم عليها السلام مميزه ونسل ال البيت فيها .. كيف ذلك ..

اليوم ان شاء الله سوف نجاوب على بعض الاشياء التي غابت عن الكثير .. والتي اخفيت وشفرت ورمزت في الاحاديث وفي السيره والروايات .. محاولين كشف بعض الغاز اخر الزمان ..

قال رسول الله صلى الله عليه وسلم ( (الْأَنْبِيَاءُ إِخْوَةٌ لِعَلَّاتٍ (1) أُمَّهَاتُهُمْ شَتَّى (2) وَدِينُهُمْ وَاحِدٌ , وَأَنَا أَوْلَى النَّاسِ بِعِيسَى ابْنِ مَرْيَمَ - عليه السلام -) (3) (فِي الدُّنْيَا وَالْآخِرَةِ)

قال تعالى (أَمْ يَحْسُدُونَ النَّاسَ عَلَى مَا آتَاهُمُ اللَّهُ مِنْ فَضْلِهِ فَقَدْ آتَيْنَا آلَ إِبْرَاهِيمَ الْكِتَابَ وَالْحِكْمَةَ وَآتَيْنَاهُمْ مُلْكًا عَظِيمًا )

وقال رسول الله صلى الله عليه وسلم (" كل سبب و نسب منقطع يوم القيامة , إلا سببي و نسبي "
وفي قصة زكريا عليه السلام طلب ان يكون له ولد يرثه ويرث من ال يعقوب .. ومن هذه القصص كلها .. نفهم .. ان من يحمل تعاقب النسل في الاسره والنسل في الرجال وبقاء سببه ونسله هم الاولاد وليس البنات .. فكل الانبياء اخوه من رجل واحد تعددت امهاتهم .. فبقة صله النسل وآل البيت الى يوم القيامة ..

السؤال : ما سر اهتمام رسول الله صلى الله عليه وسلم ببعض الابناء خصوصا الحسن والحسين وذكر في الاحاديث انهم ابنائة برغم ان هؤلاء الاولاد هم ابناء بنته .. لماذا لم يهتم بابناء بناته الاخريات ..

حَدَّثَنَا وَكِيعٌ، عَنِ ابْنِ أَبِي لَيْلَى، عَنْ أَخِيهِ عِيسَى، عَنْ أَبِيهِ عَبْدِ الرَّحْمَنِ بْنِ أَبِي لَيْلَى، عَنْ جَدِّهِ أَبِي لَيْلَى قَالَ: كُنَّا عِنْدَ النَّبِيِّ صَلَّى اللهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ [ص:114] جُلُوسًا، فَجَاءَ الْحُسَيْنُ بْنُ عَلِيٍّ يَحْبُو حَتَّى جَلَسَ عَلَى صَدْرِهِ فَبَالَ عَلَيْهِ، قَالَ: فَابْتَدَرْنَاهُ لِنَأْخُذَهُ، فَقَالَ النَّبِيُّ صَلَّى اللهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ: «ابْنِي ابْنِي»، ثُمَّ دَعَا بِمَاءٍ فَصَبَّهُ عَلَيْهِ

379 - أنس: بينا رسول الله - صلى الله عليه وسلم - راقدٌ إذ جاء الحسنُ يدرجُ حتى قعد على صدرِ النبى - صلى الله عليه وسلم -، ثم باَل على صدره، فجئت أميطه عنه، فانتبهَ فقال: ((ويحك ياأنس، دع ابني وثمرة فؤادى، فإنه من آذى هذا فقد آذاني، ومن آذاني فقد آذى الله)). ثم دعا بماءٍ فصبه على البولِ صباً،

وَعَنْ أَنَسِ بْنِ مَالِكٍ - رضي الله عنه - قَالَ:
اسْتَأْذَنَ مَلَكُ الْقَطْرِ رَبَّهُ أَنْ يَزُورَ النَّبِيَّ - صلى الله عليه وسلم -، فَأَذِنَ لَهُ، فَكَانَ فِي يَوْمِ أُمِّ سَلَمَةَ، فَقَالَ رَسُولُ اللَّهِ - صلى الله عليه وسلم -: " احْفَظِي عَلَيْنَا الْبَابَ، لَا يَدْخُلُ عَلَيْنَا أَحَدٌ "، فَبَيْنَمَا هِيَ عَلَى الْبَابِ إِذْ جَاءَ الْحُسَيْنُ بْنُ عَلِيٍّ - رضي الله عنهما -، فَطَفِرَ (1) فَاقْتَحَمَ فَفَتَحَ الْبَابَ فَدَخَلَ، فَجَعَلَ يَتَوَثَّبُ عَلَى ظَهْرِ النَّبِيِّ - صلى الله عليه وسلم -، " وَجَعَلَ النَّبِيُّ - صلى الله عليه وسلم - يَتَلَثَّمُهُ وَيُقَبِّلُهُ "، فَقَالَ لَهُ الْمَلَكُ: أَتُحِبُّهُ؟ , قَالَ: " نَعَمْ "، قَالَ: أَمَا إِنَّ أُمَّتَكَ سَتَقْتُلُهُ، إِنْ شِئْتَ أَرَيْتُكَ الْمَكَانَ الَّذِي يُقْتَلُ فِيهِ؟ , قَالَ: نَعَمْ، فَقَبَضَ قَبْضَةً مِنَ الْمَكَانِ الَّذِي يُقْتَلُ فِيهِ فَأَرَاهُ إِيَّاهُ، فَجَاءَهُ بِسَهْلَةٍ أَوْ تُرَابٍ أَحْمَرَ "، فَأَخَذَتْهُ أُمُّ سَلَمَةَ فَجَعَلْتُهُ فِي ثَوْبِهَا، قَالَ ثَابِتٌ: كُنَّا نَقُولُ إِنَّهَا كَرْبَلاءُ

وَعَنْ أُمِّ الْفَضْلِ بِنْتِ الْحَارِثِ - رضي الله عنها - قَالَتْ:
(أَتَيْتُ رَسُولَ اللَّهِ - صلى الله عليه وسلم - فَقُلْتُ: يَا رَسُولَ اللَّهِ، إِنِّي رَأَيْتُ حُلْمًا مُنْكَرًا اللَّيْلَةَ، قَالَ: " مَا هو؟ "، قُلْتُ: إِنَّهُ شَدِيدٌ، قَالَ: " ومَا هو؟ "، قُلْتُ: رَأَيْتُ كَأَنَّ قِطْعَةً مِنْ جَسَدِكَ قُطِعَتْ وَوُضِعَتْ فِي حِجْرِي، فَقَالَ رَسُولُ اللَّهِ - صلى الله عليه وسلم -: " رَأَيْتِ خَيْرًا، تَلِدُ فَاطِمَةُ إِنْ شَاءَ اللَّهُ غُلَامًا فَيَكُونُ فِي حَجْرِكِ " فَوَلَدَتْ فَاطِمَةُ الْحُسَيْنَ , فَكَانَ فِي حَجْرِي كَمَا قَالَ رَسُولُ اللَّهِ - صلى الله عليه وسلم -) (1) (فَأَرْضَعَتْهُ بِلَبَنِ قُثْمٍ}

هذه الاحاديث توضح بما لا يدع مجال للشك .. ان الحسين والحسن رضي الله عنهما.. بالفعل هم ابناء رسول الله صلى الله عليه وسلم ..ومن صلبة .. ولكن لحكمة يعلمها الله سبحانة وتعالى .. او خوفاً ان يقوم الشيطان او ابليس بذاته .. بقتل ابناء رسول الله صلى الله عليه وسلم .. حيث وقد توفى بالفعل لرسول الله صلى الله عليه وسلم اكثر من ابن وهذا شئ غريب لماذا ؟؟ هناك روايات تذكر ان لرسول الله صلى الله عليه وسلم ابن اسمه عبدالله او عبدالرحمن لا يوجد توضيح هل توفى او اين اختفى ولدية القاسم وتوفى وابراهيم وتوفى الخ .. مما يؤكد ان ابناء رسول الله صلى الله عليه وسلم الذكور ومن يحمل نسله كانوا في خطر .. فقام رسول الله صلى الله عليه وسلم باخفاء ابنائة عند بناتة او اعمامه او انسابة ..

وَعَنْ يَحْيَى بْنِ الْجَزَّارِ قَالَ:
دَخَلَ نَاسٌ مِنْ أَصْحَابِ رَسُولِ اللَّهِ - صلى الله عليه وسلم - عَلَى أُمِّ سَلَمَةَ - رضي الله عنها - فَقَالُوا: يَا أُمَّ الْمُؤْمِنِينَ , حَدِّثِينَا عَنْ سِرِّ رَسُولِ اللَّهِ - صلى الله عليه وسلم - , فَقَالَتْ: " كَانَ سِرُّهُ وَعَلَانِيَتُهُ سَوَاءً "

حَدَّثَنَا يَزِيدُ بْنُ هَارُونَ قَالَ: حَدَّثَنَا حُمَيْدٌ الطَّوِيلُ، عَنْ أَنَسٍ، قَالَ: كُنْتُ مَعَ الْغِلْمَانِ فَمَرَّ عَلَيْنَا النَّبِيُّ عَلَيْهِ السَّلَامُ , فَسَلَّمَ عَلَيْنَا، ثُمَّ بَعَثَنِي فِي حَاجَةٍ وَجَلَسَ فِي جِدَارٍ، أَوْ فِي ظِلٍّ حَتَّى أَتَيْتُهُ فَأَبْلَغْتُهُ حَاجَتَهُ، فَلَمَّا أَتَيْتُ أُمَّ سُلَيْمٍ، قَالَتْ: مَا حَبَسَكَ الْيَوْمَ؟ قُلْتُ: بَعَثَ النَّبِيُّ صَلَّى اللهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ فِي حَاجَةٍ، قَالَتْ: مَا هِيَ؟ قُلْتُ: إِنَّهَا سِرٌّ، قَالَتْ: فَاحْفَظْ سِرَّ رَسُولِ اللَّهِ صَلَّى اللهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ، قَالَ: «فَمَا حَدَّثْتُ بِهَا أَحَدًا قَطُّ»

ايضا ما لفت انتباهي .. سبب اختلاف الروايات في طلاق رسول الله صلى الله عليه وسلم نسائه .. والحقيقة لم يطلقهن .. ولكن .. انزعج من كلامهم والتكلم باسرار رسول الله صلى الله عليه وسلم امام الاخرين او نسوة ..فاحتجب عنهم وعدم الكلام معاهن لقسم اقسمه.. لان القضية ليست مجرد سر عادي .. هذه قضية حياة او موت .. ومن؟؟ ابناء رسول الله صلى الله عليه وسلم .. ومعروف ان اي شخص ممكن يضحي بالعالم كله من اجل ابنه .. لا يوجد اغلى من الابن ..

قال تعالى (وَإِذْ أَسَرَّ النَّبِيُّ إِلَى بَعْضِ أَزْوَاجِهِ حَدِيثًا فَلَمَّا نَبَّأَتْ بِهِ وَأَظْهَرَهُ اللَّهُ عَلَيْهِ عَرَّفَ بَعْضَهُ وَأَعْرَضَ عَنْ بَعْضٍ فَلَمَّا نَبَّأَهَا بِهِ قَالَتْ مَنْ أَنْبَأَكَ هَذَا قَالَ نَبَّأَنِيَ الْعَلِيمُ الْخَبِيرُ (3) إِنْ تَتُوبَا إِلَى اللَّهِ فَقَدْ صَغَتْ قُلُوبُكُمَا وَإِنْ تَظَاهَرَا عَلَيْهِ فَإِنَّ اللَّهَ هُوَ مَوْلَاهُ وَجِبْرِيلُ وَصَالِحُ الْمُؤْمِنِينَ وَالْمَلَائِكَةُ بَعْدَ ذَلِكَ ظَهِيرٌ )

34281 - اللهم؟ إني أستودعكهما وصالح المؤمنين - يعني الحسن والحسين
(طب ص - عن زيد بن أرقم)

4675 - عن علي قال قال رسول الله صلى الله عليه و سلم في قوله تعالى: {وصالح المؤمنين} قال هو علي بن أبي طالب
(ابن أبي حاتم)

34323 - يا عائشة؟ ألا أعجبك؟ لقد دخل علي ملك آنفا ما دخل علي قط فقال: إن ابني هذا مقتول وقال: إن شئت أريتك تربة يقتل فيها فتناول الملك يده فأراني تربة حمراء
(طب - عن عائشة)

شوفوا اللفتة الخطيرة ما يقصدون بصالح المؤمنين .. علي بن ابي طالب رضي الله عنه.. لانه ابو ابن رسول الله صلى الله عليه وسلم الي رباه عنده .. والي متأكد منه مائة بالمائة .. الحسين ابن عائشة رضي الله عنها .. وهو السبب الي جعل الروايات وعائشة رضي الله عنها تخفي عمرها الحقيقي .. ما تزوجت الا وعمرها (19) سنة .. ..

أَخْبَرَنِي بَكْرُ بْنُ مُحَمَّدٍ الصَّيْرَفِيُّ بِمَرْوَ، ثنا أَبُو قِلَابَةَ الرَّقَاشِيُّ، ثنا أَبُو عَتَّابٍ سَهْلُ بْنُ حَمَّادٍ، ثنا مُوسَى بْنُ عُمَيْرٍ، قَالَ: سَمِعْتُ مَكْحُولًا يَقُولُ: وَسَأَلَهُ رَجُلٌ عَنْ قَوْلِ اللَّهِ عَزَّ وَجَلَّ: {فَإِنَّ اللَّهَ هُوَ مَوْلَاهُ وَجِبْرِيلُ وَصَالِحُ الْمُؤْمِنِينَ} [التحريم: 4] قَالَ: حَدَّثَنِي أَبُو أُمَامَةَ أَنَّهُ كَمَا قَالَ: «اللَّهُ مَوْلَاهُ، وَجِبْرِيلُ، وَصَالِحُ الْمُؤْمِنِينَ أَبُو بَكْرٍ وَعُمَرَ» صَحِيحُ الْإِسْنَادِ، وَلَمْ يُخَرِّجَاهُ "


عَنْ أُسَامَةَ بْنِ زَيْدٍ - رضي الله عنهما - قَالَ:
طَرَقْتُ النَّبِيَّ - صلى الله عليه وسلم - ذَاتَ لَيْلَةٍ فِي بَعْضِ الْحَاجَةِ، " فَخَرَجَ رَسُولُ اللَّهِ - صلى الله عليه وسلم - وَهُوَ مُشْتَمِلٌ عَلَى شَيْءٍ لَا أَدْرِي مَا هُوَ "، فَلَمَّا فَرَغْتُ مِنْ حَاجَتِي قُلْتُ: مَا هَذَا الَّذِي أَنْتَ مُشْتَمِلٌ عَلَيْهِ؟ , قَالَ: " فَكَشَفَهُ فَإِذَا حَسَنٌ وَحُسَيْنٌ عَلَى وَرِكَيْهِ، فَقَالَ: هَذَانِ ابْنَايَ، وَابْنَا ابْنَتِي، اللَّهُمَّ إِنِّي أُحِبُّهُمَا فَأَحِبَّهُمَا، وَأَحِبَّ مَنْ يُحِبُّهُمَا "


37162 - عن عبد الله بن جعفر قال: لو رأيتني وقثما وعبيد الله ابني عباس ونحن صبيان نلعب إذ مر بنا رسول الله صلى الله عليه و سلم على دابة فقال: ارفعوا هذا إلي فجعلني أمامه وقال لقثم: ارفعوا هذا إلي فجعله وراءه وكان عبد الله أحب إلى العباس من قثم فما استحيى من عمه أن حمل قثما وتركه قال: ثم مسح على رأسي ثلاثا كلما مسح قال: اللهم اخلف جعفرا في ولده


رسول الله صلى الله عليه وسلم .. لم يكن فقط لديه الحسن والحسين رضي الله عنهما .. بل كان لدية اكثر من ابن .. عبدالله بن العباس حبر الامة رضي الله عنه هو بالفعل ابن رسول الله صلى عليه وسلم ..
avatar
طائر السماء
كاتب وباحث
كاتب وباحث

عدد المساهمات : 65
نقاط : 100018
السٌّمعَة : 10
تاريخ التسجيل : 31/01/2015

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة


 
صلاحيات هذا المنتدى:
لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى