منتدى المهدي الحقيقي وهو مصري المولد خطفته الشياطين الى المغرب
اهلا زائرنا الكريم ..ا
لمنتدى منتداك لن تخسر شيئا ان تسجلت باي اسم 


ويكفي في حالة عدم وجود بريد الكتروني لديك فقط الادلاء باي عنوان الكتروني بهذه الصيغةaaaa@aaa.com
وسيكون حسابك نشيطا حتى ولو رايت انه بالضرورة يجب تنشيط حسابك من طرف المدير لكن تذكر اسمك المستعار وكلمة السر التي ادخلتها.

وشكرا على تعاونك ومساهماتك القيمة.
المواضيع الأخيرة
» كثُر ادعاء المهدوية ولا يمكن ان يكون بناءا على رؤى منامية | كثرة الرؤى إشارة بينة أن هذا زمان خروجه
الثلاثاء نوفمبر 28, 2017 10:35 am من طرف صاحب سليمان

»  ظهر [ذو السويقتين] هَـادِمِ الـكَـعْـبَـةِ الرجل الأسود من الحبشة ومخرج كنوزها | من السودان وباسم سليمان
الإثنين نوفمبر 06, 2017 11:07 am من طرف صاحب سليمان

» المهدي المنتظر هو المسيح المنتظر هو عيسى بن مريم في ميلاده الثاني هو مكلم الناس,هو إمام الزمان وقطبه
الأحد نوفمبر 05, 2017 10:01 pm من طرف صاحب سليمان

» صفة وجود يأجوج ومأجوج من القرآن هل هم كما يًتصور "مقفولين أو تحت الأرض"؟ أم لا؟ وهل هناك مبرر لهذا الاعتقاد؟
الأحد نوفمبر 05, 2017 12:46 pm من طرف صاحب سليمان

» عاجل ,,,,مطلوب مشرفين ومدير لهذا المنتدى
الإثنين سبتمبر 25, 2017 12:48 pm من طرف هاني

»  رحله بلا عوده
الجمعة مارس 17, 2017 7:57 pm من طرف أبو البقاع

» سؤال مهم لمن يعرف التاريخ البشري
الجمعة مارس 17, 2017 7:53 pm من طرف أبو البقاع

» مِدونة المُعَزِّي
الجمعة ديسمبر 23, 2016 3:37 pm من طرف ahmed2016

» حلم غريب
الأحد نوفمبر 20, 2016 3:13 pm من طرف ahmed2016

بحـث
 
 

نتائج البحث
 

 


Rechercher بحث متقدم

المتواجدون الآن ؟
ككل هناك 7 عُضو متصل حالياً :: 0 عضو مُسجل, 0 عُضو مُختفي و 7 زائر :: 1 روبوت الفهرسة في محركات البحث

لا أحد

أكبر عدد للأعضاء المتواجدين في هذا المنتدى في نفس الوقت كان 134 بتاريخ الثلاثاء أغسطس 01, 2017 2:11 am
دخول

لقد نسيت كلمة السر

تدفق ال RSS


Yahoo! 
MSN 
AOL 
Netvibes 
Bloglines 


سحابة الكلمات الدلالية

المهدي  


[روايات من كتب الحديث تؤكد خفاء اسم المهدي ]

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل

default [روايات من كتب الحديث تؤكد خفاء اسم المهدي ]

مُساهمة من طرف يماني في الأربعاء مارس 18, 2015 2:43 pm

عن سعيد بن المسيب رضي الله عنه أنه قال: يكون بالشام فتنة، أولها كلعب الصبان، كلما سكنت من جانب طمت من جانب آخر، فلا تتناهى حتى ينادي منادي من السماء: ألا إن الأمير فلان. ثم قال ابن المسيب: فذلكم الأمير، فذلكم الأمير، فذلكم الأمير، قال ذلك ثلاث مرات، كنى عن اسمه فلم يذكره، !!وهو المهدي.وقد روي مرفوعاً عن سعيد بن المسيب عن طلحة عن النبي صلى الله عليه وسلم قال العلامة حمود التويجري رحمه الله : وبعض الأمور التي ورد الاخبار بوقوعها لم ترو الإ من طرق ضعيفة وقد ظهر مصداق كثير منها ولا سيما في زماننا وذلك مما يدل على صحتها في نفس الأمر وكفى بالواقع شاهدا بثبوتها وخروجها من مشكاة النبوة " إتحاف الجماعة في أشراط الساعة " 1/ 12
   عن أبي قبيل عن عن عبد الله بن عمرو قال: (يخرج رجل من ولد الحسين، من قبل المشرق، ولو استقبلته الجبال هدمها، واتخذ فيها طرقاً)
   عقد الدرر في أخبار المنتظر: ص 282، والحافظ أبو عبد الله نعيم بن حماد، في كتاب الفتن، و رواها تمام في فوائده
   أخرجه الإمام أبو الحسين أحمد بن جعفر، ابن المنادي، في كتاب الملاحم.
   وأخرجه الحافظ أبو عبد الله نعيم بن حماد، في كتاب الفتن.
   عن جابر بن عبد الله رضي الله عنهما قال رسول الله صلى الله عليه وسلم : ( يوشك أن أهل العراق لا يجيء إليهم قفيز– مكيال لأهل العراق - ولا درهم ) ، قلنا من أين ذلك ؟ قال : ( من قبل العجم ، يمنعون ذلك ) ، ثم قال : ( يوشك أهل الشام أن لا يجيء إليهم دينار ولا مُدي– مكيال لأهل الشام – ) ، قلنا : من أين ذلك ؟ قال : ( من قبل الروم ) ، ثم سكت هنيهة ، ثم قال : قال رسول الله صلى الله عليه وسلم : ( يكون في آخر أمتي خليفة– قال صاحب التاج الجامع للأصول (5/342) : هذا هو المهدي رضي الله عنه بدليل الحديث الآتي – يعني حديث أبي المتقدم رقم (2) – و ذلك لكثرة الغنائم و الفتوحات مع سخاء نفسه ، و بذله الخير لكل الناس - ، يحثي المال حثياً ، لا يعده عداً ) ، قال الجريري : قلت لأبي نضرة وأبي العلاء : أتريان أنه عمر بن عبد العزيز ؟ فقالوا : لا . مسلم برقم (2913).
   :::....و من هذا الحديث نجد أن السلف الصالح و منهم الجريرى و أبى نضرة و أبى العلاء قد شكوا ان عمر بن عبد العزيز هو المهدى و لم ينتظر احد شخص إسمه ( محمد بن عبدالله )
   السلف لم يكن هذا معروف عندهم أن المهدي اسمه محمد ابن عبد الله حتى إن عمر ابن عبد العزيز طمع ان يكون هو المهدي !!!
   ـــ عن أبي يحى إمام بني جلندي بالموصل أن عبدا لعزيز بن مروان أرسل إلى ديراني فقال انظر هل ترى في ولدي خليفة قال : نعم هذا لعمر فلما استخلف عمر أرسل إليه فقال : إنا نقول إن فينا مهدي تراني ذلك المهدي قال : لا ولكنك رجل صالح قال فالحمد لله الذي جعلني صالحا " دلائل النبوة للمستغفري 1/ 269
   وعن عقبة بن عامر قال كنت أمشي مع معاوية فقال : والله ما على الأرض رجل كان أحب إلي من علي بن أبي طالب وإني لأعلم أنه يملك من ولده من هو خير أهل الأرض في زمانه وإن له اسما في السماء يعرفه أهل السماء !!وإن له علامة يكون في زمانه الخصب ويميت الباطل ويحي الحق وهو زمان الصالحون يرفعون رؤوسهم وينتظرونه في شرق الأرض وغربها "دلائل النبوة" للمستغفري 1/ 244 .
   ويؤكد إبهام النبي صلي الله عليه وسلم لأسم المهدي ما جاء علي لسان علي بن ابي طالب في الروايات التالية :
   سأل عمر علي بن أبي طالب رضي الله عنه عن المهدي فقال : يا ابن أبي طالب أخبرني عن المهدي ما اسمه ؟ قال : أما اسمه فلا ، إن حبيبي وخليلي عهد إلي أن لا أحدث باسمه حتى يبعثه الله عز وجل ، وهو مما استودع الله عز وجل رسوله في علمه ".
   (المصادر : عقد الدور : ص 41 باب 3 - مرسلا عن أبي جعفر محمد بن علي الباقر: وعقد الدرر يوسف الدمشقي وكتابه في المكتبة الشاملة لأهل السنة والجماعة !!والآن أنت في شك من أن هناك مهديان فتحاول تنفي واحد على ما اشتهر عند الناس قال الشاطبي : وإطباق الناس على أمر ما لا يعني أن إطباق الناس هذا حجة إذ ظهور دليل ما خفي على الناس يجعل هذا الإطباق لا معنى له اهـ وقال ابن القيم رحمه الله : ولا يزال العلم الموروث عن الأنبياء لا يعرفه إلا الآحاد من الناس او الواحد .قال ابن القيم في " طريق الهجرتين " : عادتنا في مسائل الدين كلها أن نقول بموجبها ولا نضرب بعضها ببعض ولا نتعصب لطائفة على طائفة بل نوافق كل طائفة على ما معها من الحق ونخالفها فيما معها من خلاف الحق لا نستثني من ذلك طائفة ولا مقالة ونرجو من الله أن نحيا على ذلك ونموت عليه ونلقى الله به ولا حول ولا قوة الإ بالله انتهى والحمد لله رب العالمين .وعلى كل حال من جاء يريد مجادلتكم عن المهدي فاذكروا له القحطاني وأنه بعد المهدي وفي ذلك عدة أحاديث وآثار وقد أفحمت به كثيراً من أدعياء العلم فمنهم من أخرس لسانه ومنهم من قال : احنا لا نؤمن بالمهدي ولا القحطاني !!!!فإن قالوا لكم هذه أحاديث ضعيفة فاذكروا لهم ضعف أحاديث تسمية المهدي !!!تفرد به عاصم وقد قرر ابن رجب في شرح العلل أنه لا يقبل تفرده !! فإن قالوا هذا قول لم يقل به أحد من العلماء فقولوا لهم هذه آثار السلف وهم العلماء والثبج الأعوج لن يكون حجة قاطعة قال ابن القيم رحمه الله تعالى في "الكافية الشافية
   ولقد أتى أثر بأن الفضل في ال ...//طرفين أعني أولا والثاني
   والوسط ذو ثبج فأعوج هكذا ...//جاء الحديث وليس ذا نكران!!!
   عن عبد الله بن السعدي ، قال : قال رسول الله صلى الله عليه وسلم :
   إن خيار أمتي أولها وآخرها ، وبين ذلك ثبج أعوج
   ، ليسوا من أمتي ، ولست منهم » رواه الطحاوي . قال أبو جعفر : الثبج الوسط .
   والحديث روي عن آخرين :عن عروة بن رويم مرسلاً أَنّ رَسُولَ اللَّهِ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ قَالَ
   : " خِيَارُ أُمَّتِي أَوَّلُهَا وَآخِرُهَا ، وَبَيْنَ ذَلِكَ ثَبَجٌ أَعْوَجُ لَيْسَ مِنْكَ ، وَلَسْتَ مِنْهُ "
   وَالثَّبَجُ : الْوَسَطُ" تأويل مختلف الحديث " لابن قتيبة .
   وعن أبي الدرداء رضي الله عنه: أن رسول الله صلى الله عليه وسلم قال: «خير أمتي أولها وآخرها، وفي وسطها الكدر، ولن يخزي الله أمة أنا أولها والمسيح آخرها . رواه الحكيم الترمذي .
   فإن ادعوا الإجماع فيقال لهم هذا إجماع متوهم قال شيخ الإسلام ابن تيمية في مسودة أصول الفقه: وإنما فقهاء المتكلمين كالمريسي والأصم يدعون الإجماع ولايعرفون إلا قول أبي حنيفة ومالك ونحوهما ولايعرفون أقوال الصحابة والتابعين انتهى.
   قال ابن عبد البر رحمه الله :
   إجماعُ أمَّتنا وقولُ نبينا مثلُ النصوص لذي الكتاب الزاهرِ
   وكذا المدينةُ حجة إن أجمعوا متتابعين أوائلًا بأواخرِ
   وإذا الخلافُ أتى فدونَك فاجتهدْ ومع الدليلِ فملْ بهمٍّ وافرِ
   وعلى الأصولِ فقسْ فروعَك لا تقسْ فرعًا بفرعٍ كالجهول الحائرِ
   وقال الرَّبيع بن سليمان: سئل الشافعي عن مسألة، فأُعجب بنفسه، فأنشأ يقول:
   إذا المشكلاتُ تصدَّينني/ كشفتُ حقائقَها بالنَّظر
   ولست بإمَّعة في الرِّجال / أُسَائل هذا وذا ما الخبر؟
   ولكنَّني مِدْرَهُ الأصغريــن /فتَّاح خير، وفرَّاج شر
   قال الشوكاني – رحمه الله – : وليس من أثبت الأحكام المنسوبة إلى الشرع بدون دليل بأقل إثماً ممن أبطل ما قد ثبت دليله من الأحكام ، فالكل إما من التقوّل على الله تعالى بما لم يَـقـُل ، أو من إبطال ما قد شرعه لعباده بلا حُجة .اهـ. .

   [فوائد متفرقة ]قال أحد الباحثين : فالحديث المختلف في تصحيحه أو تضعيفه قد يرجح المجتهد صحته وهو ضعيف في نفس الأمر، وقد يرجح ضعفه وهو صحيح في نفس الأمر، وهذا أمر معلوم عند أهل العلم[
   راجع رسالة رفع الملام عن الأئمة الأعلام لابن تيمية، والكفاية في عِلم الرواية للخطيب ص 52 وما بعدها، وشرح الألفية للعراقي ص 9.]
   قال الحافظ ابن حجررحمه الله -: «تعليل الأئمة للأحاديث مبني على غلبة الظن» اهـ
   فتح الباري1/ 585
   عن علي رضي الله عنه قال :تعلموا العلم تعرفوا به واعملوا به تكونوا من أهله فإنه سيأتي على الناس زمان ينكر الحق فيه تسعة أعشارهم رواه محمد بن وضاح والإمام أحمد في كتاب " الزهد " قال ابن الأمير الصنعاني رحمه الله : فإن الحق يطلق على الأقوال والعقائد والأديان والمذاهب بإعتبار مطابقتها للواقع ويقابله الباطل " التنوير شرح الجامع الصغير " 4 / 402
   وقال الحافظ ابن رجب رحمه الله: فحينئذ فردّ المقالات الضعيفة، وتبيين الحق في خلافها بالأدلة الشرعية ليس هو مما يكره أولئك العلماء، بل مما يحبونه ويمدحون فاعله ويثنون عليه، فلا يكون داخلاً في باب الغيبة بالكلية، فلو فرض أنَّ أحداً يكره إظهار خطئه المخالف للحق فلا عبرة بكراهته لذلك، فإنَّ كراهة إظهار الحق إذا كان مخالفاً لقول الرجل ليس من الخصال المحمودة، بل الواجب على المسلم أن يحب ظهور الحق ومعرفة المسلمين به سواء كان ذلك في موافقته أو مخالفته. وهذا من النصيحة لله ولكتابه ورسوله ودينه وأئمة المسلمين وعامتهم، وذلك هو الدين كما أخبر به النبي صلى الله عليه وسلم. ("الفرق بين النصيحة والتعيير"/3/467/مع مجموع رسائل ابن رجب
   قال شيخ الإسلام ابن تيمية رحمه الله: فلا نترك دين الإسلام لشناعة المشنع ولا لتكفير مكفر، ولا لتضليل ضال، فإن إياب الخلق إلى الله وعليه حسابهم،
   فالموحد لله سبحانه يظهر الحق حيث كان، خاصا وعاما، وكتابا، حتى لو طلب منه يكتم الحق في وقت الخوف الشديد لم يكتم
   ("الرد على البكري"/2/ص765-766.
   وقال شيخ الإسلام ابن تيمية : وانتقال الإنسان من قول إلى قول لأجل ما تبين له من الحق هو محمود فيه بخلاف إصراره على قول لا حجة معه عليه " مجموع الفتاوى" 4/ 281


   قال المناوي في فيض القدير في تفسير حديث الإثني عشر خليفة : ويبقى الإثنان المنتظران المهدي وآخر اهـ والآخر هو القحطاني فهل وجود القحطاني أصبح حديث ضعيف وتفرد عاصم المردود أصبح حجة


   "منقول "من ملتقى اهل الحديث "لفت الأنظار إلى تضعيف حديث تسمية المهدي الوارد في الأخبار.
   الحمد لله وحده والصلاة والسلام على من لا نبي بعده أما بعد:
   فقد اشتهر عند الكثير أن المهدي اسمه محمد بن عبد الله ومرد هذا إلى حديث ذَكَر المهدي وفيه قوله-عليه الصلاة والسلام-:"يواطئ اسمه اسمي واسم أبيه اسم أبي" وهذا الحديث رواه عاصم بن أبي النجود عن زر بن حُبيش عن ابن مسعود عن النبي-صلى الله عليه وسلم- أنه قال لو لم يبق من الدنيا إلا يوم لطول الله ذلك اليوم حتى يبعث فيه رجلا مني أو من أهل بيتي يواطئ اسمه اسمي واسم أبيه اسم أبي-وجاء في بعض رواياته-يملأ الأرض قسطًا وعدلا كما ملئت ظلمًا وجورًا) وفيه عاصم هو إمام القراءة الذي استحب أحمد قراءته بالرواية المعروفة حفص عن عاصم فهو إمام ثبت في القراءة لكنه في الحديث صدوق له أوهام من السادسة قاله ابن حجر في التقريب, وهذه الجملة المتعلقة بذكر التسمية انفرد بها عاصم دون غيره من الشيوخ الذين رووا أحاديث المهدي ولم يذكروا التسمية وعاصم تارة يروي الحديث بلفظ يواطئ اسمه اسمي وتارة بلفظ يواطئ اسمه اسمي واسم أبيه اسم أبي وتارة يرويه بدون ذكر ألفاظ التسمية وهذا نوع من الاضطراب؛ لأن الشيوخ الذين رووا الحديث عنه ثقات فتعين أن يكون هذا الاضطراب منه وقد اختلف أهل العلم في هذا الحديث فمنهم من صححه ومنهم من ضعفه, وابن رجب في شرح علل الترمذي يذكر أن عاصمًا إذا انفرد ولم يُتابَع فإن حديثه لا يُقبل فمن صحح الحديث صححه باعتبار موافقته بقية الشيوخ الذين ذكروا حديث المهدي فوافقهم في جميع الألفاظ دون ما يتعلق بألفاظ التسمية ولم ينظر هؤلاء المصححون لحديثه كونه قد انفرد في هذه الألفاظ ومن هنا يرى البعض أن هذه الألفاظ المتعلقة بالتسمية إما شاذة إذا قلنا بتوثيق عاصم وإما منكرة إذا قلنا بتضعيفه والذي خلصت وتوصلت إليه وعرضته على بعض أهل العلم ووافقني عليه أن هذه الألفاظ ضعيفة ولا تصح وقد سبقني إلى ذلك بعض أهل العلم منهم الشيخ المحدث فهد بن حجاب الحربي-حفظه الله- وكان تضعيفه للحديث أحد أسباب مفارقته لجماعة جهيمان-رحمه الله- ولم يدخل معهم الحرم سنة 1400هـ, ود.عداب الحمش في كتابه (المهدي المنتظر. دراسة نقدية لنصوص السنة والشيعة) ذهب إلى تضعيف حديث عاصم بل تضعيف أحاديث المهدي كلها إلا أنه أقر بأن خروج المهدي في آخر الزمان عقيدة متوارثة عبر القرون لا يمكن إنكارها, ولا أوافقه في تضعيفه أحاديث المهدي كلها, هذا من حيث النظر إلى الحديث وصحته وضعفه وهذه إحدى نتائج البحث الذي قمت به في هذه المسألة وهو بحثٌ مطول يحتوي على عدد من المسائل منها هذه المسألة وفيه كذلك الجواب عن المتابعات لعاصم في هذا الحديث وبيان ضعفها وستأتي لاحقًا إن شاء الله وأحب أن أستفيد من الإخوة في ذكر ملحوظاتهم فلعلي أتنبه إلى شيء غفلت عنه في هذا البحث.
   وفق الله الجميع لمرضاته وأن يهدينا لما اُختلف فيه من الحق بإذنه إنه يهدي من يشاء إلى صراط مستقيم. والحمد لله رب العالمين .[/
size]
avatar
يماني
عضو نشيط
عضو نشيط

عدد المساهمات : 34
نقاط : 104175
السٌّمعَة : 10
تاريخ التسجيل : 09/02/2015

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة


 
صلاحيات هذا المنتدى:
لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى